Fri 06-10-2017 17:53 PM

خادم الحرمين الشريفين : حريصون على استقرار السوق العالمي للنفط

موسكو في 6 أكتوبر/ وام / أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود أن جهود المملكة العربية السعودية وروسيا الاتحادية في مجال البترول أثمرت التوصل لاتفاقية خفض الإنتاج وتحقيق التوازن بين مصالح المستهلكين والمنتجين والحرص على استقرار السوق العالمي للنفط.

جاء ذلك في كلمة الملك سلمان خلال جلسة المباحثات التي عقدها مع رئيس وزراء روسيا الاتحادية ديميتري ميدفيديف وتم خلالها استعراض العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها وتطويرها وآفاق التعاون بين البلدين الصديقين.

وشدد خادم الحرمين الشريفين على عزم المملكة الدفع بالعلاقات مع روسيا إلى آفاق أرحب.. مشيدا بالمباحثات المثمرة مع الرئيس فلاديمير بوتين أمس والتي تم فيها الاتفاق على تعزيز التعاون بين البلدين في شتى المجالات.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية / واس / عن الملك سلمان قوله " إننا أكدنا ضرورة إنهاء معاناة الشعب الفلسطيني والوصول إلى سلام شامل وعادل ودائم للقضية الفلسطينية وأن تحقيق السلام والاستقرار في منطقة الخليج والشرق الأوسط وما تشهده من أزمات في اليمن وسوريا وغيرها يتطلب توقف إيران عن سياساتها التوسعية والالتزام بمبادئ حسن الجوار واحترام الأعراف والقوانين الدولية وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى".

وأضاف " تعيش المملكة العربية السعودية مرحلة تاريخية ومفصلية من التطور الشامل وقد ترجمت هذه المرحلة في رؤيتها 2030 ونتطلع إلى مشاركة دولتكم الصديقة في التعاون لتنفيذ برامج هذه الرؤية بما يخدم مصالحنا المشتركة".

وكان رئيس الوزراء الروسي أكد في كلمة في بداية جلسة المباحثات حرص بلاده على تعزيز وتطوير التعاون المشترك بين البلدين والدفع بها لآفاق أوسع عادا المملكة شريكا مهما لروسيا في مختلف المجالات.

وأشاد بالمباحثات البناءة التي جرت بين خادم الحرمين الشريفين والرئيس الروسي أمس ودورها الكبير في تعزيز وتطوير التعاون بين البلدين الصديقين في المجالات كافة.

 

وام/ريض/عبدالناصر منعم

链接