الخميس، ٥ أكتوبر ٢٠١٧ - ٤:٢٩ م

المتحدث باسم الحكومة البريطانية لـ" وام " : زيارة الأمير دوق يورك إلى الإمارات تجسد عمق العلاقات الاستراتيجية

من / أحمد النعيمي ..

أبوظبي في 5 أكتوبر / وام / أكد إدوين سموأل المتحدث باسم الحكومة البريطانية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أن زيارة صاحب السمو الملكي دوق يورك إلى أبوظبي تجسد عمق الروابط والعلاقات الاستراتيجية مع دولة الإمارات في ظل الثقة والاحترام المتبادل بين البلدين وإقامة شراكات ثنائية مثمرة.

ولفت أدوين سموأل في تصريح لوكالة أنباء الإمارات " وام " إلى أن العلاقات البريطانية الإماراتية مبنية على روابط قوية أرسى دعائمها المغفور لهما الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم " طيب الله ثراهما " والتي تهدف إلى خدمة مصالح البلدين ومواجهة التحديات المشتركة.

وقال المتحدث باسم الحكومة البريطانية " نتطلع دائما إلى أن تظل دول الخليج العربي واحة للاستقرار والتعايش والإزدهار .. مشيدا بالحكمة التي تنتهجا دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" في علاقاتها الدولية ما جعلها تحظى باحترام وتقدير دولي كبير.

وأوضح أن زيارة صاحب السمو الملكي تأتي في إطار دعم مبادرة " رواد القصر " التي تشجع رواد الأعمال من عرض أفكارهم الابتكارية لتنفيذها على أرض الواقع فضلا عن تعزيز الوصل بين رجال الأعمال البريطانيين وشركات رواد الأعمال الإماراتيين في المرحلة المبكرة من إنشائها مما يؤكد على التعاون الوثيق في مجال تبادل الخبرات لتحقيق التطور الاقتصادي والازدهار للبلدين الصديقين وذلك في ظل حرص الإمارات على تعزيز وتسريع الوصول إلى اقتصاد متنوع والعمل مع مختلف الهيئات من القطاعين العام والخاص.

وأشار إلى أن تواجد السفينة " كارديجان باي " في دولة الإمارات والتي تعد مقر القيادة والتنسيق لأنشطة نزع الألغام التي تقوم بها بريطانيا في منطقة الشرق الأوسط يأتي تأكيدا على التعاون العسكري العريق بين البلدين وذلك ضمن الدور المحوري للبحرية البريطانية لضمان سلامة عبور السفن في مضيقي هرمز وباب المندب كونهما منافذ بحرية دولية رئيسية.

- حمد -

وام/أحمد النعيمي/أحمد البوتلي