• حزمة مشاريع إماراتية جديدة في شبوة اليمنية 2
  • حزمة مشاريع إماراتية جديدة في شبوة اليمنية 1

الثلاثاء، ٢٧ ديسمبر ٢٠١٦ - ٦:٠٧ م

حزمة مشاريع إماراتية جديدة في شبوة اليمنية

شبوة في 27 ديسمبر / وام / كشفت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي عن حزمة من المشاريع الجديدة في محافظة شبوة اليمنية والتي تعتزم تنفيذها خلال الأيام القليلة المقبلة وتتنوع ما بين صحية وخدمية وبنية تحتية ومواد إغاثية، مشيرة في الوقت نفسه إلى مساع حثيثة للعمل على سد النقص الحاد في الأدوية والمستلزمات الطبية بالمحافظة.

جاء ذلك على هامش الاتفاقية التي وقعتها اليوم هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مع شركة راس القلعة للمقاولات لتمويل تنفيذ مشروع صيانة وتأثيث مركز صحي في منطقة بئر علي التابعة لمديرية رضوم بمحافظة شبوة اليمنية.

وقع الاتفاقية عبدالله المسافري ممثل الهلال الأحمر الإماراتي في حضرموت بحضور مشرفي مشاريع الهيئة بحضرموت ومحمد الشكلية مدير عام مديرية رضوم وعدد من المسئولين في المديرية.

وأوضح المسافري أن الاتفاقية تأتي في إطار المشاريع الصحية التي تنفذها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في محافظة شبوة لمساعدة سكانها على اجتياز الأزمة التي يعيشونها جراء الحرب الذي أشعلها الانقلابيون.

وأكد حرص الهيئة على رفع المعاناة عن الشعب اليمني وتلبية احتياجاته ومساعدته والتخفيف عنه وتوسيع مظلة المستفيدين من الخدمات التي تقدمها.

ونوه إلى أن الدعم الذي تقدمه دولة الإمارات يأتي في إطار التزامها الإنساني تجاه الشعب اليمني، ووفاء لقيمها وثوابتها الإنسانية الأصيلة ومواصلة لجهودها الخيرية والإنسانية التي تنفذها لمساعدة السكان على مواصلة حياتهم وتعزيز أمنهم واستقرارهم.

و لفت إلى أن الهيئة حريصة على ترميم وصيانة المبنى الصحي ورفده بالتجهيزات الداخلية من مقاعد انتظار وأسرة وأجهزة طبية وغيرها من المستلزمات ليكون جاهزاً لاستقبال المرضى من سكان المديرية.

وكشف عن أن الأيام القليلة المقبلة ستشهد تنفيذ حزمة من المشاريع في محافظة شبوة، تتنوع ما بين صحية وخدمية وبنية تحتية، إلى جانب استمرار توزيع المواد الإغاثية المقدمة من دولة الإمارات العربية المتحدة، ضمن جهودها في دعم وإنعاش وتأهيل هذه القطاعات، خاصة الخدمية والطبية من خلال الإمداد الطبي وإعادة تأهيل وترميم العديد من المنشآت والمرافق الصحية والعمل على سد النقص الحاد في الأدوية والمستلزمات الطبية.

من جانبه.. شكر محمد الشكلية مدير عام مديرية رضوم هيئة الهلال الأحمر الإماراتي على الدعم السخي الذي تقدمه، لافتا إلى أن الشعب اليمني لن ينسى وقوف دولة الإمارات العربية المتحدة إلى جانبه في هذه المحنة التي يمر بها جراء الانقلاب ونوه إلى أهمية البدء في تنفيذ أعمال الصيانة وترميم المركز الصحي بالمديرية، ومن ثم استفادة السكان من خدماته.

وأكد الأهمية البالغة للمشروع كونه يخدم أهالي المنطقة والقرى القريبة بعد أن تعثرت خدماته خلال الفترة الماضية بسبب الظروف التي مرت بها محافظة شبوة.

من ناحيته.. عبر مبارك عبدالله عفيف مدير مكتب الصحة بمديرية رضوم عن جزيل شكره لدولة الإمارات العربية المتحدة حكومة وشعبا على ما تقدمه من مشاريع ودعمها البنية التحتية والخدمية والإغاثية.

و أشار إلى الدور الكبير الذي تقوم به هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ودعمها المتواصل بعدما حملت على عاتقها تأهيل البنية التحتية في عدد من المحافظات المحررة، إضافة إلى مشاريعها المتنوعة.

يشار إلى أن فريق الهلال الأحمر الإماراتي يواصل عملية توزيع المساعدات الغذائية في مديرية رضوم بمحافظة شبوة.

وام/رحب/عصم